Sunday, January 18, 2009

بناء على طلب أمنية الخياط : أحلام مستغانمي


"أنا أكنّ احترماً كبيراً لآدم، لأنه يوم قرر أن يذوق التفاحة لم يكتف بقضمها، وإنما أكلها كلّها. ربما كان يدري أنه ليس هناك من أنصاف خطايا ولا أنصاف ملذات.... ولذلك لا يوجد مكان ثالث بين الجنة والنار.وعلينا -فادياً للحسابات الخاطئة- أن ندخل إحداهما بجدارة!"

الموهوبة الشيطانة الجميلة والمثيرة أحلام مستغانمي - من رواية (ذاكرة الجسد)

2 comments:

Cleopatra said...

والمثيرة لنوايا انتحارية أيضا !

shaw said...

:) sa7